03/12/2022

Teknology

Take A Look

تطوير عدسات ليزر لتتبع حركات عين مرتديها

تطوير عدسات ليزر لتتبع حركات عين مرتديها

تطوير عدسات ليزر لتتبع حركات عين مرتديها

استطاع مجموعة من العلماء، تطوير عدسات ليزر الأشعة تحت الحمراء التي تتبع حركات عين مرتديها، حيث استلهم العلماء من X-Men Cyclops وابتكروا عدسة لاصقة توجه الليزر الأحمر إلى أي شيء ينظر إليه مرتديها.

 

وجاءت العدسات اللاصقة بالحجم العادي مزودة بجهاز الليزر الباعث لسطح التجويف العمودي (VCSEL).

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، استخدم المهندسون الفرنسيون مكونات جاهزة لإنشاء نموذج أولي عملي يمكن استخدامه للتعرف على النظرة.

 

يعد التعرف على النظرات مجالًا ناشئًا للبحث، ويمكن أن يكون الحدود التالية لأنظمة الكمبيوتر.

 

وبدلاً من استخدام شاشة تعمل باللمس أو ماوس للتحكم في الجهاز، سيسمح التعرف على النظرة للمستخدمين بتحديد الخيارات على الشاشة بمجرد النظر إليها.

 

يعتمد التصميم على العدسات اللاصقة التي يتم ارتداؤها في كل عين ونظام كاميرا خارجي، مثبت في إطار نظارة، يتتبع مكان نظر الشخص.

 

وأطلق عليها اسم “عدسة سايكلوبس” في إشارة إلى البطل الشهير لـ” X-Men”، وفي تجربة أقامها الخبراء في IMT Atlantique في نانت وتم تركيب العدسات اللاصقة في عين اصطناعية تدور.

 

كتب الباحثون في دراستهم: “مُقسم الأشعة هذا مُغطى ليعكس أشعة الأشعة تحت الحمراء المتولدة من نقطتي الليزر بينما يكون شفافًا للعين ومغلفًا لتجنب الانعكاسات غير المرغوب فيها ”.

 

وتسجل كاميرا تعمل بالأشعة تحت الحمراء مكان انعكاس الليزر، وتخطيط البرامج حيث يلتقي الشعاع من كلتا العينين، مما يشير إلى مكان نظر الشخص.

 

يقول الباحثون: “في نظامنا، سيوفر اكتشاف اتجاه شعاع الليزر اتجاه النظرة مباشرة”، ويُظهر الفيديو المنشور بجانب الدراسة أن النظام يعمل في الوقت الفعلي.

 

هناك تقنيات أخرى للتعرف على البصر قيد التحقيق حاليًا، بما في ذلك الأنظمة التي تعتمد بشكل كبير على الكاميرات وأجهزة الاستشعار.

 

كما أنه في مؤتمر Mobile World Congress ببرشلونة العام الماضي، كشفت شركة سيارات كبرى عن نموذج أولي لمركبة تتيح للسائقين التحكم في داخل السيارة باستخدام أعينهم فقط بفضل أحد هذه الأنظمة.

 

وستقوم الكاميرا عالية الدقة المثبتة في لوحة القيادة بتتبع رأس وعين العميل لتحديد ما ينظر إليه بدقة، سواء داخل السيارة أو خارجها.