03/12/2022

Teknology

Take A Look

كويكب 2018VP1 يضرب الأرض قبل انتخابات أمريكا

كويكب 2018VP1 يضرب الأرض قبل انتخابات أمريكا

كويكب 2018VP1 يضرب الأرض قبل انتخابات أمريكا

احتلت أنباء اقتراب كويكب 2018VP1 من كوكبنا في اليوم الذى يسبق الانتخابات العامة بالولايات المتحدة، الصدارة في العناوين الرئيسية حول العالم.

 

ولكن هذا لا يدعي للقلق من احتمال اصطدامه بالأرض، ولا يعد 2018VP1 مفاجأة بالنسبة للعلماء.

 

وهو اكتُشف عام 2018 بينما يبعد الكويكب زهاء 450000 كم عن الأرض. وله فترة مدارية مدتها سنتان، وهو الآن فى طريقه للعودة مرة أخرى نحونا.

 

ويعد ليس واحدا من العديد من الكويكبات، التى لا نعرف عنها حتى تنفجر بالفعل.

 

وهذه المرة، يُقدر أن الكويكب “من فئة أبولو” يحمل فرصة ضئيلة (1 من 240 أو 0.41٪) للاصطدام بالأرض فى 2 نوفمبر 2020 – اليوم السابق للانتخابات الرئاسية الأمريكية، حسب روسيا اليوم.

 

وفي حالة إذا كان 2018VP1 كويكبا فى مسار تصادمى مع كوكبنا، إلا أن آثاره الكارثية معدومة تقريبا، حيث يأتي بحجم سيارة صغيرة فقط، ويبلغ قطره نحو مترين.

 

ويقول الخبراء إن الكويكبات بحجم 2018VP1 ستحترق بسهولة فى الغلاف الجوى، قبل وقت طويل من وصولها إلى الأرض.

 

وعلى الرغم من وجود فرصة كبيرة في أن يصطدم كويكب قاتل بالأرض يوما ما، فإن 2018VP1 ليس هذا الكويكب.

 

ما ان ذلك لا يعنى أننا لا نستطيع الاستعداد للكويكبات التي تشكل خطرا وتعمل ناسا ووكالات الفضاء الأخرى حول العالم على تطوير معدات اكتشاف هذه “الأجسام القريبة من الأرض”، على أمل اعتراضها في يوم من الأيام وتوجيه مساراتها.