03/12/2022

Teknology

Take A Look

زخة من شهب البرشاويات تظهر في سماء الإمارات

زخة من شهب البرشاويات تظهر في سماء الإمارات

زخة من شهب البرشاويات تظهر في سماء الإمارات

ظهرت زخة من شهب البرشاويات في سماء دولة الإمارات العربية المتحدة في ليلة 12 و13 أغسطس 2019، حيث التقطتها محطات شبكة الإمارات الفلكية لرصد الشهب والنيازك التي تدار من قبل مركز الفلك الدولي بالتعاون مع خبراء من وكالة ناسا.

 

شهب البرشاويات

ونشر مركز الفلك الدولي صورًا لبعض الشهب اللامعة التي ظهرت في سماء الإمارات عبر حسابه بموقع تويتر، أثناء زخة شهب البرشاويات ليلة 12 و13 أغسطس الماضي.

 

تم التقاط الشهب اللامعة بواسطة “شبكة الإمارات لرصد الشهب والنيازك” التي يشغلها مركز الفلك الدولي في أبوظبي بالتعاون مع وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، وتظهر طائرة مع الشهب في إحدى الصور.

 

وتصل شهب البرشاويات ذروة تساقطها في المنطقة العربية خلال (12 أغسطس 2019) وخلال الساعات قبل شروق شمس.

 

وشهب البرشاويات تعتبر واحدة من أفضل زخات الشهب السنوية ففى المتوسط تنتج ما قد يصل إلى 60 شهاب بالساعة.

 

وهى مشهورة بإنتاج عدد من الشهب البراقة ولكن من غير المعروف العدد الفعلي الذى سيتم رصده هذه السنه فالشهب مشهورة بعدم إمكانية التنبؤ بها.

 

وتصل معظم زخات الشهب السنوية أعلى معدلاتها عندما تعبر الأرض خلال البقايا النيزكية من المذنبات والكويكبات.

 

ومع قيام تلك القطع الصغيرة بحجم الحصى بالاصطدام بأعلى الغلاف الجوي حول الأرض بسرعة عالية فهي تحترق على ارتفاع نحو 70 إلى 100 كيلومتر وتظهر في صورة شهب ومن ضمنها شهب البرشاويات.

 

وفى حال عبرت الأرض خلال تجمع نيزكى كثيف فسوف يرصد عدد مرتفع من الشهب (انهمار شهبي) ولكن من غير المعروف أن كان سيحدث هذا العام.